[b]نسب عمر بن الخطاب[/b]

عمر بن الخطاب هو أبو حفص، عمر بن الخطاب بن نفيل عبد العزى بن رياح بن  عبد الله بن قرط بن رزاح بن عدي بن كعب، ولذلك كان يقال له العدوي، للقائه  مع عدي في نسبه، وأم عمر بن الخطاب هي خثمة بنت هاشم بن المغيرة بن عبدالله  بن عمر بن مخزوم بن يقظة بن مرة بن كعب، وكانت عشيرة عمر بن الخطاب وجده  نفيل من النبلاء الذين تتحاكم إليهم قريش، وهي عشيرة بني عدي، وشغل أفرادها  منصب الحكم في المنافرات بين القبائل، حيث كانو هم المتحدثين عن قريش  ويقومون بحسم الخلافات عن طريق المفاوضات، ونتيجة للتنافس بين العشائر اضطر  فيما بعد بنو عدي إلى الجلاء من منازلهم إلى عشيرة بني سهم.(ظ،)
[b]نشأة عمر بن الخطاب[/b]

ولد عمر رضي الله عنه في عام ظظ  قبل الهجرة، ونشأ وترعرع في مكة خلال  فترة عبادتهم للأوثان، وكان والده قاسيًا يكلفه بالأعمال الشاقة ويضربه عند  تقصيره بها، وأصبح من أبطال قريش في الجاهلية، وذلك نتيجة لتعليمه  الفارسية والقتال، وكان يدافع عن الأصنام بقوة، ومجيدًا للكتابة، الخطابة  وتذوق الشعر وروايته، وامتلك مكانة عالية في قبيلة قريش في الجاهلية